مال وأعمال

“HSBC” يُطلق الودائع الخضراء للعملاء من الشركات والمؤسسات في الإمارات

قام بنك HSBC اليوم بإطلاق الودائع الخضراء في الإمارات العربية المتحدة، والتي ستوفر للعملاء من الشركات والمؤسسات آلية لوضع ودائع بالدولار الأمريكي والدرهم الإماراتي في الإمارات العربية المتحدة مع العلم بأن أموالهم سوف تستخدم لتمويل المبادرات والمشاريع الخضراء.
 
هذا وسيحصل العملاء على إمكانية الاطلاع على كيفية توزيع أموالهم لدعم المشاريع الخضراء على مستوى المحفظة بشكل ربع سنوي، وسيكونون قادرين على إدارة حساباتهم الخضراء ببساطة كأي حساب وديعة عادي.
 
وقال فيليب روبرت، الرئيس المؤقت لخدمات إدارة السيولة العالمية والنقد لبنك HSBCفي الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وتركيا (MENAT): “مع استمرار دولة الإمارات العربية المتحدة بمتابعة تنفيذ برنامجها الطموح لدعم المبادرات والمشاريع الخضراء على نحو متزايد، يتوجه عملاؤنا إلينا بطلب توفير الحلول التي تتيح لهم إمكانية إدارة رؤوس أموالهم بطريقة أكثر مسؤولية من الناحية البيئية. وفي حين أن الطريق لتحقيق الأهداف العالمية الأساسية لحماية المناخ لا يزال طويلاً، فإن إطلاق الودائع الخضراء في دولة الإمارات يعكس الاهتمام والوعي المتزايد بموضوع الاستدامة وسيساعد على دمج التمويل المستدام ضمن مجال خدمات إدارة الخزينة للشركات.”

ويلتزم HSBC بتحويل أعماله وعملياته إلى نموذج خالٍ من الانبعاثات الكربونية بحلول عام 2030، وأن يحقق هدفه لخفض صافي الانبعاثات الكربونية للمشاريع التي يقوم بتمويلها إلى مستوى الصفر بحلول عام 2050 أو قبل ذلك. ويحتل بنك HSBC في الإمارات العربية المتحدة موقع الصدارة في مجال تمويل مبادرات التحول إلى اقتصاد منخفض الانبعاثات الكربونية من خلال توسيع مجموعة المنتجات الخضراء التي يقدمها لجميع شرائح العملاء، من الشركات والمؤسسات إلى رواد الأعمال والأفراد.

وقال ألوك فيجايفيرجيا، الرئيس الإقليمي للسيولة والاستثمارات لبنك HSBCفي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا: “يمكن لعملائنا من الشركات الآن دمج برامجها الخاصة بالاستدامة ضمن أنشطة إدارة الخزينة الخاصة بهم من خلال منتج إيداع بسيط، مما يساهم في تأمين مستقبل أكثر اخضراراً وأكثر مرونة لدولة الإمارات العربية المتحدة”.

من الجدير بالذكر أن دولة الإمارات العربية المتحدة قامت مؤخراً بتقديم مساهمتها الثانية في ما يعرف بمساهمة الالتزام المحدد على المستوى الوطني أو(NDC) إلى منظمة الأمم المتحددة ضمن إطار اتفاقية الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ، والتي تتعهد من خلالها بخفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بنسبة 23.5? مقارنة بإطار العمل المعتاد لتحقيقه بحلول عام 2030.

ومن أجل مساعدة دولة الإمارات العربية المتحدة والاقتصادات في جميع أنحاء المنطقة على تحقيق أهدافها المناخية بحلول شهر يناير 2021، قام بنك HSBC بتشكيل فريق متخصص بالتمويل المستدام والانتقالي لمنطقة الشرق الأوسط.

ويعمل فريق التمويل المستدام والانتقالي على أسس قوية، حيث شهد HSBC زيادة في نشاط التمويل المستدام والانتقالي في المنطقة بنحو ستة أضعاف في عام 2020 مقارنة بالعام السابق. وفي عامي 2019 و2020، حصل بنك HSBC على جائزة أفضل بنك في العالم للتمويل المستدام وأفضل بنك في الشرق الأوسط للتمويل المستدام من قبل مجلة يوروموني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى