مال وأعمال

“DAWEX” تحصل على شهادتي التدقيق العالمي على ضوابط تنظيم الخدمة من النوع الأول

أعلنت داوكس “DAWEX”، الشركة الرائدة في مجال تبادل البيانات وتكنولوجيا سوق البيانات، اليوم أنها حصلت بنجاح على شهادة تدقيق ضوابط تنظيم الخدمة من النوع الأول، والمعروفة اختصارا بـ SOC2 وشهادة SOC 3.

يأتي إتمام الشركة لعمليات التدقيق هذه ليعزز التزام داوكس بإنشاء والحفاظ على الضوابط الأكثر صرامة لضمان أعلى مستويات الجودة والأمان للخدمات المقدمة لعملائها.

SOC 2 Type I و SOC 3 هي معايير تضمن تنفيذ الضوابط الداخلية للأمان أو التوفر أو تكامل المعالجة أو السرية أو الخصوصية.

وقد منحت تقارير SOC لشركة داوكس، لإثبات جدارة منتجاتها وتأكيد حرصها على الالتزام بالمبادئ والمعايير الخدمية الخاصة بدعم الثقة، التي وضعها المعهد الأمريكي للمحاسبين القانونيين المعتمدين.

تعقيبا على الموضوع قال لوران لافاي الرئيس التنفيذي المشارك لشركة داوكس: “لطالما كان استثمار داوكس في الأمان والامتثال على رأس أولوياتنا. يتطلب تبادل البيانات، بطبيعته، مستوى متقدمًا من التدقيق فيما يتعلق بالضوابط والضمانات التي ننفذها لحماية بنيتنا التحتية والحلول المقدمة إلى عملائنا وتأمينهم”. ليضيف قائلا: “تدل عمليات تدقيق SOC 2  النوع الأول وSOC 3 على أن تدابيرنا متوافقة مع معايير الصناعة العالمية وأفضل الممارسات والأمان والتوافر”.

تُظهر تقارير فحص داوكس التي تم إجراؤها من قبل جهة خارجية مستقلة، للمؤسسات والمراجعين كيفية إنجاز الشركة لضوابط وأهداف الامتثال الرئيسية ، وتعزز  الثقة في تقنيات داوكس.

كما تتم مراقبة المتطلبات والتدابير الأمنية وتقييمها وتحديثها باستمرار لتعكس الاحتياجات المتغيرة وتوفر البيئة الأكثر أمانًا لممارسة الأعمال.

من جانبه قال فابريس توكو الرئيس التنفيذي المشارك لشركة داوكس: ” نظرًا لأن المؤسسات تتبنى بشكل متزايد تقنية تبادل البيانات، فمن الضروري أن نساعد الشركات على تحقيق الامتثال لأطر العمل الخاصة بها والحفاظ عليه”.  مضيفا: ” بناءً على التزامنا بتقديم عمليات تبادل آمنة للبيانات، فإن سعينا في داوكس يتجاوز أعلى معايير الخصوصية والأمان، يثبت مرونة عملياتنا ويبني الثقة مع عملائنا بشفافية”.

يقدم تقرير مدققي الخدمة، الصادر في 28 مايو 2021، وصفًا تفصيليًا لعناصر تحكم  داوكس، عملياتها الأمنية وتقييمًا مستقلاً لما إذا كانت الضوابط  قيد التشغيل ومصممة بشكل مناسب.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى