الأخبـار

هيئة المساهمات المجتمعية “معاً” تطلق منصة “أخذ وعطاء” للابتكار الاجتماعي

أطلقت هيئة المساهمات المجتمعية “معاً” اليوم، منصة “أخذ وعطاء” للابتكار الاجتماعي في ياس مول، وكشفت عن برنامجها المكثف الذي يتضمن فعاليات متعددة ومشاركة متحدثين دوليين وورش عمل عن المسؤولية الاجتماعية للشركات CSR، وعن دور الجامعات بالإضافة إلى أنشطة تفاعلية مبتكرة للأطفال والعائلات.

وقد حضر إطلاق المنصة؛ التي تعتبر وجهة للراغبين في لقاء روّاد الأعمال الاجتماعيين والتعرف على طرق مبتكرة لتحقيق أثر اجتماعي إيجابي في أبوظبي؛ كل من الدكتور مغير خميس الخييلي رئيس دائرة تنمية المجتمع – أبوظبي  والعميد عثمان حاجي الخوري، مدير إدارة البعثات للقيادة العامة لشرطة أبوظبي ونافع الحمادي مدير قطاع الخدمات المساندة في مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم.

كما حضر الافتتاح سلامة العميمي، مدير عام هيئة المساهمات المجتمعية “معاً”، والدكتورة منى المنصوري من هيئة أبوظبي للإسكان، وجريج فيور، المدير المالي لشركة الدار العقارية.

وقد قام الحضور خلال الافتتاح بجولة في المساحة المخصصة التي قدمتها شركة الدار العقارية لهذه المبادرة كجزء من مساهمتها ضمن المسؤولية الاجتماعية للشركات (CSR).

وقد صُممت المساحة بأسلوب يأخذ الزوار في جولة للتعرف على قصة هيئة “معاً” والمبادرات الاجتماعية في أبوظبي، وتتضمن خمسة أقسام رئيسية وهي: انضم إلينا، وتزوّد بالإلهام، وتعلّم من الآخرين، وكوّن معارف جديدة، وشارك بأفكارك، حيث يتمكن الزائر من التواصل وتبادل الأفكار وطلب النصيحة من المتحدّثين المتخصصين في مجال ريادة الأعمال الاجتماعية، بالإضافة إلى حضور حلقات النقاش المتخصصة، والمشاركة في ورش عمل تطبيقية، وتصفح الكتب، والتعرف على أشخاص جدد لتعزيز فرص التعاون في المستقبل.

ويشمل برنامج منصة أخذ وعطاء، الذي أعلن عنه اليوم، جلسات حوار وورش عمل تفاعلية يستضيفها عدد من المتحدثين العالميين من أصحاب الخبرة، وجلسات مخصصة حول موضوع المسؤولية الاجتماعية للشركات (CSR) وطلاب الجامعات، وفرص للقاء صناع الأثر الاجتماعي الفائزين في الدورة الأولى من حاضنة معاً الاجتماعية، بالإضافة إلى  الأنشطة التفاعلية المناسبة للأطفال كاليوغا، وتصفح الكتب وغيرها الكثير.

ويشتمل برنامج الأسبوع الجاري مجموعة من الأنشطة المتنوعة وتتضمن:

  • قراءة كتاب وحوار مع مؤلف كتاب “العالم الرائع ل…ويليام القلق” لِليام كيلي الذي يشجع الوالدين وأطفالهم على مناقشة التحديات المتعلقة بالصحة النفسية، وذلك يومي الأربعاء 12 فبراير (5 مساءً) والخميس 13 فبراير (1 بعد الظهر).
  • فعالية اليوجا باستخدام الكرسي التي يقدمها استوديو “يوجا ون” يوم الأربعاء 12 فبراير (11 صباحًا).
  • ورشة عمل للأطفال للتعبير عن مشاعرهم بالرسم وتصميم البطاقات، والتي تديرها الفنانة الإماراتية دانة المزروعي مؤسسة “يلو سبايس للاستشارات” في أبوظبي، وذلك يومي الجمعة 14 فبراير (3-8 مساءً) والسبت 15 فبراير (12-8 مساءً).
  • حوار مع حفصة قدير، إحدى صنّاع الأثر الاجتماعي من حاضنة “معاً” الاجتماعية في دورته الأولى، وذلك يوم السبت 15 فبراير (3 مساءً).
  • جلسات وحلقات نقاش لمعرفة المزيد عن حاضنة معاً الاجتماعية وذلك يومي الأربعاء 19 فبراير (11:30 -12:30 مساء) والخميس 20 فبراير (1-2) مساء.

وستتاح للزوار فرصة التعرف أكثر على محاور هيئة المساهمات المجتمعية “معاً”، والاطلاع على فرص التطوع المتاحة، واتخاذ الخطوات الفعلية لتنمية مشاريعهم الاجتماعية. بالإضافة إلى فرصة لقاء أشخاص يشاركونهم الشغف بالعمل الاجتماعي، والرغبة بمساعدة الآخرين، وإمكانية المشاركة في ورش عمل مجانية، وتصفح الكتب، والتعرف على أشخاص جدد لتعزيز فرص التعاون في المستقبل.

وتستقبل منصة “أخذ وعطاء” الجمهور على مدار أربعة أسابيع حتى تاريخ 7 مارس 2020، ويتميز كل أسبوع بمعالجة موضوع محدد.

وخلال الافتتاح صرحت سلامة العميمي مدير عام هيئة “معاً”: ” تعد منصة الابتكار الاجتماعي “أخذ وعطاء” مكانًا ملهمًا يعمل على تشجيع الجميع على التفكير في سبل مساعدة الآخرين في مجتمعنا. وتهدف “معاً” من خلال هذه المنصة إلى حث الجميع على التعاون وخدمة المجتمع لتنمية القطاع الثالث في الإمارة، لذلك رأينا أن نخصص مساحة متاحة للجميع في ياس مول – في قلب الحياة اليومية لأبوظبي.”

وأضافت العميمي: “آمل أن تستقطب المنصة كل الطموحين الراغبين بأن يكونوا صناع للأثر الاجتماعي في أبوظبي، ليتعلموا المزيد حول طرق تحويل شغفهم إلى مشاريع واقعية يمكن أن تحدث أثراً  إيجابياً ومستداماً في مجتمعنا، حيث لا تزال الفرصة سانحة لتقديم الأفكار المبتكرة للدورة الثانية من حاضنة “معاً” الاجتماعية، والتي ستقوم باختيار 10 من روّاد الأعمال الاجتماعيين أصحاب الأفكار المبتكرة والأكثر طموحاً من أصحاب المشاريع في مجال تعزيز الصحة النفسية. وأود أن أشجع كل من لديه فكرة جديدة للتقديم”.

ويستمر استقبال الطلبات لحاضنة معاً الاجتماعية حتى تاريخ 29 فبراير 2020، على أن يتم تقديم أفكار مبتكرة لتعزيز الصحة النفسية في أبوظبي، وتحصل ال10 فرق الفائزة، على فرصة حضور ورش عمل وبرامج تدريبية لصقل معارفهم حول التحدي الاجتماعي الذي يركزون عليه، كما يوفر برنامج الحاضنة للفرق المختارة فرصًا متميزة لبناء علاقات مع الخبراء، مثل المستثمرين وقادة القطاع الثالث ورموز الصناعة إقليمياً وعالمياً، فضلاً عن منح كل فرقة تمويل قدره 200,000 درهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق