التكنولوجيا الناشئة

مصرف السلام يطلق صندوق بـ50 مليون دولار لتطوير ونقل التكنولوجيا الصينية للمنطقة

أعلن “مصرف السلام – البحرين” عن عقد شراكة مع “MSA كابيتال” التي تتخذ من جمهورية الصين الشعبية مقراً لها وذلك بهدف إطلاق صندوق السلام-MSA البحرين “MEC فينتشرز” بقيمة 50 مليون دولار أمريكي والذي سيوفر فرصًا استثمارية جيدة  عبر الاستفادة من  تطبيقات التكنولوجيا الصينية المتطورة ونماذج الأعمال الصينية المبتكرة لتطبيقها  في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

ويعدّ الصندوق “MEC فينتشرز” الأول من نوعه بتمويل وإدارة من القطاع الخاص لتوحيد أسواق التكنولوجيا ورأس المال في جمهورية الصين الشعبية ومنطقة الشرق الأوسط، كما يُمثل أول شراكة استثمارية محدودة يتم تأسيسها في مملكة البحرين بموجب قانون شراكات الاستثمار المحدودة.

ومن المقرر أن يساهم صندوق “MEC فينتشرز” في تعزيز أنشطة تدفق رأس المال والتكنولوجيا والتعاون بين الصين والشرق الاوسط، مع الاستفادة من أفضل الممارسات الرائدة في قطاع التكنولوجيا الصينية. وستشمل استثمارات صندوق “MEC فينتشرز” قطاعات متعددة، منها التجارة الإلكترونية، والتكنولوجيا المالية، إلى جانب مجموعة متنوعة من الركائز الأساسية اللازمة لدعم بيئة أعمال التكنولوجيا، مثل البيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية، بالإضافة إلى الخدمات اللوجستية وأنظمة الشبكات.

وبالاستفادة من شبكة “مصرف السلام – البحرين” وحضورها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إلى جانب خبرة شركة “MSA كابيتال” على صعيد التكنولوجيا الصينية فسيحرص صندوق “MEC فينتشرز” على توفير فرص إنشاء المشاريع الاستثمارية والمشاركة فيها في مختلف المناطق الجغرافية والقطاعات الاقتصادية.

ومن جهة أخرى، سيستفيد صندوق “MEC فينتشرز” من محفظة شركة “MSA كابيتال” الصينية الواسعة، والتي تضم أعمالاً رائدة في مختلف مجالات قطاع التكنولوجيا والتي من بينها البيانات الضخمة للرعاية الصحية، والتسلسل الجيني، والمركبات الكهربائية، وتطبيقات التوصيل، والنقل المتخصص، والتجارة الالكترونية عبر البلدان. كما تحظى شركة “MSA كابيتال” بسجل حافل لتقديم أفضل الممارسات المستوحاة من الخبرة الصينية للشركات القائمة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تحت قيادة رواد الأعمال المحليين المتمرسين.

وسيهدف الصندوق “MEC فينتشرز” إلى استكمال محفظة الشركات ضمن استراتيجياته الخاصة بالتوسع، وذلك اعتماداً على تعزيز عروضها ووصولها إلى المناطق الجغرافية المستهدفة، والمساهمة بالتالي في تحسين قيمتها إلى حدّ كبير. و سيسخَر “مصرف السلام – البحرين” قدراته الإقليمية،  لدعم جهود شركة “MSA كابيتال” في الإشراف على المشاركة والاستحواذ على الفرص الاستثمارية ضمن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وسيعمل الشركاء بشكل جماعي على تقديم نهج جديد لخلق القيمة المضافة، ونقل المعرفة اعتماداً على المزاوجة بين التكنولوجيا والنماذج الصينية وبين الشركات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وفي هذا  الإطار قال رفيق النايض الرئيس التنفيذي لمجموعة “مصرف السلام – البحرين”: “يحظى مصرف السلام بالموقع المناسب والحضور الإقليمي المتميز مما يتيح له تقديم رأس المال والفرص الاستثمارية في الأسواق النامية  في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وبذلك يكمل الخبرات النوعية لشركة “MSA كابيتال”. كما تتمتع مملكة البحرين بالموقع الأمثل لتدعيم هذه الشراكة، اعتماداً على دورها المحوري كجسر تجاري يربط بين الشرق والغرب منذ آلاف السنين. وسيكون صندوق “MEC فينتشرز” مشاركاً فاعلاً لتهيئة الساحة  الإستثمارية الإقليمية  للنمو بالاستفادة من أحدث التكنولوجيا والخبرات الصينية”.

وبدوره، قال بن هاربرج الشريك الإداري في “MSA كابيتال”: “من المؤكد أن الانتشار الكبير للهواتف النقالة، وارتفاع معدل العائد لكل مستخدم، والشريحة الواسعة للشباب، إلى جانب الفرص الكبيرة المتاحة في السوق نتيجة لانخفاض مستوى التجارة الإلكترونية والعدد الكبير من الأشخاص الذين لا يملكون حسابات مصرفية، كل هذا مجتمعاً يساهم بتوفير فرص مثالية للاستثمار. ونحن على ثقة بأن منطقة الشرق الأوسط تقترب من منعطف هام يمكن تسريعه عبر اعتماد نماذج الأعمال المعتمدة على الهواتف النقالة، والمستوحاة من الأعمال في الصين”.

وأضاف هاربرج: “نحن فخورون بشراكتنا مع مصرف السلام – البحرين في إنشاء صندوق “MEC فينتشرز”، و لما تتمتع به من كفاءة عالية و تسهيلات مميزة للمستثمرين فنحن ننظر إلى البحرين كبوابة مثالية، تسهل وصولنا لمنطقة الشرق الأوسط، وتتيح لنا التعاون مع الجهات التنظيمية ورواد الأعمال والشركاء الاستراتيجيين لتجربة نماذج أعمال جديدة، بما يجعل منها قاعدة للتوسع الإقليمي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق