كلام تقنى

مدينة “العلوم والتقنية” تشارك في الإجتماع الإفتراضي لليونسكو لمواجهة كورونا

اعتمدت توصية العلم المفتوح بدون رسوم وتحسين طرق انتاج ونشر العلوم في كل دول العالم

شاركت مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية بالتنسيق مع اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم في “الاجتماع الافتراضي” الذي عقدته منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) مؤخراً بمشاركة وزراء ومسؤولين من الدول الأعضاء حول العالم، حيث نوقش خلال الاجتماع أهمية التعاون الدولي في المجال العلمي، والعمل على زيادة الاستثمار في مشتقاته مع تفشي جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19).

كما ناقش الاجتماع الذي شارك فيه رئيس المدينة الدكتور أنس الفارس تطوير واعتماد “توصية” خاصة بتفعيل مبادرة “العلم المفتوح” التي تهدف إلى تمكين الجميع من الوصول إلى المعلومات والبيانات العلمية المتاحة بدون رسوم مالية، مع تقديم مقترحات جديدة والعمل على تقريب المهتمين في مجالات العلوم والمعرفة.

وتشمل التوصية أيضا الالتزام بتحسين طرق إنتاج ونشر العلوم في كل دول العالم، ومن المرجح أن تأتي عملية صياغة التوصية بشكل متوازن وشامل بتعاون جميع الجهات المعنية مع حلول العام 2021.

يشار إلى أن المجتمع العلمي العالمي يعمل على التصدي لحالة الطوارئ التي سببها انتشار الفيروس من خلال المشاركة في نتائج البحوث وإتاحة الاطلاع عليها وتزويد جميع الأطراف بالمعلومات الإرشادية عن الفيروس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق