أنظمة التشغيل

“روكويل أوتوميشن” تطلق برنامج “الشريك الرقمي” لتبسيط تطبيقات إنترنت الأشياء

تحتاج الشركات التي تقوم بتحويل عمليّاتها رقميّاً إلى منظومة من الشركاء القادرين على مساعدتها في تبسيط نشر التكنولوجيا وتحقيق الأهداف بسرعة مثل إنتاجيّة أعلى. ويقوم برنامج الشريك الرقمي الجديد من “روكويل أوتوميشن” بربط الشركات بالخبرة والحلول من روّاد الأسواق مثل “أكسنتشور”، و”مايكروسوفت”، و”بيه تي سي”، و”أنسيس”، و”إي بلان” لتبسيط التطبيق وتحسين جودة المبادرات الرقميّة.

وتستطيع الشركات، من خلال برنامج الشريك الرقمي، اللجوء إلى الخبراء الاستراتيجيّين في القطاع لوضع خرائط طريق لمبادراتهم الرقميّة والتعلّم حول قدرة المفاهيم الصناعيّة لإنترنت الأشياء مثل التوأم الرقمي، ومصنع المستقبل، وقوّة العمل المتّصلة على تحسين وقت التشغيل والفعاليّة. وخلال التطبيق، ستتمكّن الشركات من الوصول إلى تجهيزات مدمجة وبرمجيّات وأنظمة متكاملة من روّاد القطاع قادرة على تحسين أداء الأعمال التجاريّة لتعزيز أصولها الحاليّة.

وقال بلايك موريت، الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة “روكويل أوتوميشن”، في هذا السياق: “يحدث الربط السلس لجميع مستويات العمل التجاري وتحويل البيانات الخام إلى أفكار قويّة عند دمج الأجهزة مع توحيد البيانات. لا يستطيع أيّ بائع تحقيق ذلك منفرداً. وتحتاج الشركات بدل ذلك إلى منظومة من الشركاء الموثوقين مع المزيج المناسب من الخبرات والتقنيّات لتوسيع نطاق ما يستطيع الإنسان تحقيقه. ونفتخر بتوسيع عملنا مع شركاء تحالف استراتيجيّين حاليّين مثل ’مايكروسوفت‘ و’بيه تي سي‘، وإضافة شركاء جدد مثل ’أكسنتشور‘ و’أنسيس‘ و’إي بلان‘ في هذا المسعى”.

هذا ويتمتّع كلّ من شركاء البرنامج الرقمي بخبرة فريدة تخلق منظومة جماعيّة قادرة على تأمين تجربة موحّدة مدمجة. وعلى سبيل المثال، إنّ “أكسنتشور” قادرة على العمل مع شركات لإنشاء خطّة عمل، وتطوير حالات استخدام مع عائد الاستثمار، وزيادة قيمة حالات الاستخدام هذه في المؤسّسة. ويمكن لـ “مايكروسوفت” مساعدة الشركات في الوصول إلى بيانات عالية الجودة من الحافة الذكيّة إلى السحابة الذكيّة لتحفيز اتّخاذ قرارات أفضل على صعيد الشركة. وتستطيع “بيه تي سي”  مساعدة الشركات في ربط الأجهزة والأنظمة من الحافة إلى السحابة، واستعمال تقنيّة الواقع المعزز لرؤية الأنظمة وحلّ المشاكل بطرق جديدة. وتكون “أنسيس” و”إي بلان” قادرتَين على المساعدة في حلّ التحديات المعقدة وبالانضمام إلى السلسلة الرقميّة التي تساعد الشركات أن تكون أكثر إنتاجيّة في نشاطات التصميم، والعمليّات، والصيانة خاصّتها.

وصرّح شيرايو شاه، مدير برنامج الشريك الرقمي لدى “روكويل أوتوميشن”، قائلاً: “ساهمت شراكتنا مع ’بيه تي سي‘ وابتكار ’فاكتوري توك إنوفيشن سويت‘ بتبسيط كيفيّة ربط الشركات بالعدد المتنامي من التقنيّات الذكيّة في عمليّاتها. ونقوم حاليّاً ببناء منظومة شركاء لمساعدة العملاء في قدرة أوسع نطاقاً. ونقوم معاً بدمج تقنيّاتنا وخدماتنا ليتمكّن العملاء من تحويل أعمالهم عبر استعمال الأدوات الملمّين بها، والمصمّمة لتلبية حاجاتهم الفريدة”.

ويُعدّ برنامج الشريك الرقمي جزءاً من برنامج “روكويل أوتوميشن بارتنر نتوورك”. يمكنكم الاطّلاع على المزيد في الجناح 920 خلال فعاليّة معرض الأتمتة المقبلة التي تقام في 20-21 نوفمبر في شيكاغو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق