التكنولوجيا الناشئة

ديوان المظالم يبدأ العمل من خارج مقراته ومحاكمه عبر التقنية

أصدر رئيس ديوان المظالم السعودي الشيخ د.خالد اليوسف، قرارًا بتفعيل منظومة العمل الإلكتروني عن بعد لجميع محاكم الديوان وإداراته، وذلك عملاً بالتوجيهات الصادرة من الجهات المختصة باتخاذ جميع الأساليب الممكنة للحد من انتشار هذا الفايروس على نطاقات بيئة الأعمال، والتي تقضي بتعليق الحضور لمقرات العمل في جميع الجهات الحكومية لمدة 16 يومًا عدا القطاعات الصحية والأمنية والعسكرية ومركز الأمن الإلكتروني ومنظومة التعليم عن بعد.

يأتي ذلك في ظل الاستعدادات المتكاملة في بيئة العمل الإلكتروني لديوان المظالم، ووفقًا للاحتياطات الوقائية ضد انتشار فايروس كورونا، وبناءً على ما تقتضيه المصلحة العامة؛ جاء القرار بتفعيل الوسائل الالكترونية للعمل عن بعد، في جميع محاكم الديوان وإداراته، على أن يتولى رؤساء المحاكم وأصحاب مديري الإدارات ومن في حكمهم متابعة انتظام العمل عن بعد، وكل ما يستجد من أعمال، وفق الاختصاصات المناطة بكل المنسوبين، كما نص القرار على بدء العمل بالقرار اعتبارًا من تاريخ صدوره في يوم الأثنين 21 / 7 / 1441هـ.

يشار إلى أن منظومة العمل الداخلي في ديوان المظالم تعتمد على عدد من المنصات الإلكترونية التي تتيح لمنسوبيه العمل عن بعد من خلال البوابة الإلكترونية لديوان المظالم (بوابتي)؛ كمنصة معين التي تقدم خدمات التقاضي إلكترونيًا للمستفيدين، ومنصتي خدماتي وإدارة، المخصصتين للشؤون الإدارية والمالية لمنسوبي الديوان، ومنصة مسار المخصصة لمتابعة كافة الأعمال والمبادرات المرتبطة بتنفيذ الخطة الاستراتيجية، وقياس مدى نسبة تقدمها، وبرنامج خبير الإلكتروني للتدريب التعاوني، المخصص لتلقي طلبات التدريب من قبل الطلاب والطالبات لدى الديوان بشكل إلكتروني، ومنصة داعم لتلقي وتقديم الدعم الفني للمنسوبين بجميع إدارات ومحاكم ديوان المظالم، ومنصة التفتيش القضائي وغيرها من الخدمات والأنظمة التي يتم إنجاز الأعمال من خلالها بشكل إلكتروني كامل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق