إنترنت

“تيك توك” تطلق خاصية “الترابط العائلي” لتمكين الآباء من مراقبة محتوى أبنائه

ساهم التباعد الاجتماعي في تغيير نمط وطرق التواصل والتفاعل، فأصبحت الأسر تعتمد على منصات التواصل الاجتماعي للاطلاع على الأخبار والتواصل مع أهلهم وأقاربهم وأصدقائهم بالإضافة إلى الترفيه خلال فترات التزامهم منازلهم.

تعمل المنصة الرائدة لمقاطع الفيديو القصيرة على مستوى العالم “تيك توك” على تطوير اعداداتها للأمان لتعزيز التزامها تجاه راحة وسلامة مستخدميها وخاصة العائلات، لتعلن “تيك توك” عن إطلاق خاصية وضع الترابط العائلي في الشرق الأوسط، والتي تسمح للآباء والأبناء بتخصيص إعدادات الأمان الخاصة بهم وفقًا لاحتياجاتهم.

بفضل تنمية قدراتهم على استخدام المنصات الرقمية، يبدأ العديد من المستخدمين رحلتهم للتعبير الإبداعي على “تيك توك” في سن 13 عامًا، ويوفر لهم التطبيق مجموعة واسعة من الميزات، ما يجعل من الصعب على الأهالي متابعة استخدامهم للتطبيق والتحكم في سلوكهم عبر الإنترنت. وتعزز خاصية وضع الترابط العائلي من إعدادات الأمان في العصر الرقمي؛ حيث تعد جزءًا من جهود “تيك توك” المستمرة نحو تمكين الآباء وتزويدهم بقدرة أفضل على توجيه تجربة أبنائهم على التطبيق وإتاحة الفرصة لهم بالتحكم والرقابة الكاملة على حسابات أبنائهم، وتثقيفهم حول المواطنة الرقمية والسلامة على الإنترنت.

ستسمح خاصية وضع الترابط العائلي، التي سيتم طرحها خلال الأسابيع المقبلة، للآباء بربط حسابهم على “تيك توك” بحساب أبنائهم ووضع ضوابط، بما في ذلك:

إدارة وقت الشاشة:

إدارة وقت الشاشة هي خاصية جديدة أطلقتها “تيك توك” لمساعدة العائلة على وضع حدود صارمة للمدة التي يقضيها أبنائهم على التطبيق كل يوم، وتحديد وقت معين لتشغيل التطبيق، والتي تشجع على الاستخدام المعتدل لوسائل التواصل الأجتماعية وخاصةً التطبيق.

تنقية المحتوى “الوضع الآمن”:

إخفاء وحظر ظهور المحتوى الذي قد لا يكون مناسبًا لجميع المستخدمين. حتى بدون تمكين وضع الترابط العائلي، يمكن للآباء مساعدة أبنائهم على ضبط إدارة وقت الشاشة ووضع تنقية المحتوى عن طريق التوجه إلى إعدادات “الرفاهية الرقمية” على التطبيق في أي وقت.

التحكم في الرسائل المباشرة:

تحديد من يمكنه إرسال الرسائل إلى الحساب أو إيقاف تشغيل الرسائل المباشرة تمامًا. وحرصًا على سلامة مستخدميها، بدءًا من 30 أبريل، سيتخذ تطبيق “تيك توك” إجراءات إضافية لحماية مستخدميها من الفئة العمرية للمراهقين والأطفال على التطبيق، وذلك بتعطيل الرسائل المباشرة لجميع المستخدمين تحت سن 16 عامًا تلقائيًا.

ويشجع “تيك توك” أيضًا الآباء على التحدث مع أبنائهم حول قواعد السلوك المقبولة على المنصة والتي تم تحديدها في “إرشادات المجتمع” وذلك لمساعدتهم على فهم وتبني سلوك مسؤول وإيجابي، والقدرة على تحديد المحتوى الذي قد ينتهك إرشادات المجتمع والإبلاغ عنه، لتوفير توفير بيئة آمنة وإيجابية على التطبيق.

يمكن أيضًا العثور على نصائح أمان “تيك توك” من خلال الهاشتاج TikTokSafetyTips#، الذى حصد أكثر من 6.6 مليون مشاهدة على التطبيق حتى الآن وحصل على دعم مستخدمي التطبيق وصانعي المحتوى مثل @omarelmasry2020 و@gameyfreestyle و@dmougy وآخرين، وذلك من خلال مقاطع فيديو تعليمية لتشجيع جمهورهم على البقاء آمنين، من خلال الإبلاغ عن أي محتوى غير لائق، وتجنب تقليد أي سلوك ضار والإبلاغ عنه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى