الأخبـار

تضمين الجنيه المصري عملة تسوية ضمن منصة ” بنى” للمدفوعات العربية

أعلن صندوق النقد العربي بالتعاون مع البنك المركزي المصري تضمين الجنيه المصري كعملة تسوية مستخدمة في منصة “بنى” للمدفوعات العربية في إطار التحضير لإطلاق منصة “بنى” للمدفوعات العربية التابعة للصندوق وبدء عملية إجراءات التحاق البنوك المركزية والتجارية بالمنصة.

وستقدم منصة “بنى” خدمات المقاصة والتسوية لعملة الجنيه المصري إلى جانب عملات الدولار الأمريكي واليورو والدرهم الاماراتي والدينار الأردني والدينار البحريني والريال السعودي وعملات دولية وعربية أخرى سيتم الاعلان عنها لاحقاً.

كما ستقدم المنصة متعددة العملات خدمات المقاصة والتسوية بالعملات العربية والدولية التي تتوفر فيها شروط الأهلية وذلك لمقاصة المعاملات المالية العربية البينية وكذلك المعاملات المالية بين الدول العربية والشركاء التجاريين الرئيسين للدول العربية.

ويتوفر لمنصة “بنى” قدرات معززة لضمان امتثال عمليات المنصة مع المبادئ والمعايير الدولية ذات الصلة وفي مقدمتها المعايير المتعلقة بمكافحة عمليات غسل الأموال وتمويل الإرهاب إلى جانب الامتثال للوائح الخاصة بالعملات المستخدمة في المنصة.

الجدير بالذكر أن المنصة متاحة لكل البنوك التي تستوفي معايير وشروط المشاركة فيها، وفي مقدمتها المعايير والإجراءات الخاصة بجوانب الامتثال.

وام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى