مال وأعمال

“بين أند كومباني” تنال تصنيفًا ذهبيًا من وكالة إيكوفاديس تكريمًا لممارساتها المستدامة

أعلنت شركة بين أند كومباني اليوم عن حصولها على تصنيف ذهبي من وكالة التصنيف والتقييم الدولية إيكوفاديس، المنصة الرائدة لتصنيف الأداء البيئي والاجتماعي والأخلاقي لسلاسل التوريد العالمية.

يضع التصنيف شركة بين أند كومباني ضمن أفضل 2٪ من شركات الاستشارات الإدارية المصنفة في وكالة إيكوفاديس التي تراقب ممارسات الاستدامة ضمن 200 قطاع أعمال، و160 دولة، بالنيابة عن 75,000 شركة.

ويأتي هذا التكريم نتيجة للجهود الدولية التي تبذلها شركة بين أند كومباني لتحقيق مستويات استثنائية من مسؤولية الشركات والاستدامة عبر مكاتبها التي يبلغ عددها 60 مكتباً. 

وفي تعليق له، قال سام إسرايليت، الشريك ورئيس الاستدامة في بين أند كومباني: “يسعدنا أن نرى نتيجة العمل الجاد الذي تقوم به فرق الاستدامة لدى شركة “بين” حول العالم، وحصولها على هذا التصنيف. لطالما قادت شركة Bain الطريق نحو الاستدامة في صناعة الاستشارات الإدارية. تواصل إيكوفاديس رفع المستوى، كما أن موظفينا، في مختلف الوظائف والمستويات، يخوضون كل تحد جديد، وهذا ما يدفع الشركة لتحقيق انخفاض أكبر في بصمة الكربون، وضمان الريادة باستمرار في مسؤولية الشركات”. 

وقال توم دي وايلي، الشريك والمدير الإداري في بين أند كومباني الشرق الأوسط: “أصبحت الاستدامة على نحو متسارع من أهم المواضيع المنتشرة في المنطقة، حيث يكتسب الأفراد والشركات فهماً أوسع حول كيفية تأثير أفعالهم على العالم الذي نعيش فيه. ومن منظور إقليمي، نحن فخورون بقيادة هذا التحول من الجوانب البيئية والاجتماعية والأخلاقية من خلال ممارساتنا. ونحن نتطلع إلى المزيد من التحديات وقيادة التغيير في المستقبل القريب والبعيد”. 

تعد بين أند كومباني من أولى الشركات الاستشارية العالمية التي تلتزم بحياد الكربون، كما أنها تحتفل هذا الصيف بوصولها إلى العام العاشر باعتبارها شركة محايدة للكربون بنسبة 100٪. تستخدم “بين” الطاقة المتجددة بنسبة 100٪ في جميع مكاتبها، والتزمت بالوصول إلى صافي انبعاثات كربونية صفرية بحلول عام 2030. 

وكانت شركة بين أند كومباني من الموقعين على تعهد “Business Ambition for 1.5 درجة مئوية”، ومبادرة الأهداف العلمية (SBTi)، والاتفاق العالمي للأمم المتحدة. وحصلت الشركة على درجة A– في إفصاحها العام ضمن مشروع الكشف عن الكربون في عام 2020، واعتمدت في تقاريرها معايير مبادرة التقارير العالمية. تدمج شركة “بين” إدارة مخاطر الاستدامة ضمن هيكلية عملها واستراتيجيتها في العالم، وقامت بإعداد برنامج رائد في مجال العمل لخفض انبعاثات الكربون الناتجة من عملياتها الشاملة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى