مال وأعمال

“بنك مصر” يوقع اتفاقية شراكة مع “جيديا” لنشر نقاط البيع وتقديم خدمات قبول المدفوعات الإلكترونية

أعلن “بنك مصر” عن توقيعه اتفاقية شراكة مع “جيديا” المتخصصة في التقنية المالية وحلول المدفوعات، وقد قام بتوقيع الاتفاقية عن بنك مصر إيهاب درة، رئيس قطاع التجزئة المصرفية والفروع، وعن الشركة أحمد نادر، المدير العام لشركة “جيديا” فى مصر، هذا و سوف تتيح هذه الشراكة توفير مجموعة واسعة من حلول الدفع الشاملة وخدمات التجارة الإلكترونية لشركاء بنك مصر من التجار والمؤسسات.

وبموجب هذه الاتفاقية ستقوم شركة “جيديا” بتوفير خدمات قبول المدفوعات الالكترونية المتكاملة للتجار والمنشآت الصغيرة والمتوسطة من شركاء البنك، حيث تستهدف نشر الآلاف من نقاط البيع الإلكترونية فى مختلف أنحاء جمهورية مصر العربية، بالإضافة إلى تقديم الخدمات المتخصصة في مجال التجارة الالكترونية لتمكين التجار من قبول مختلف المدفوعات عبر الانترنت باستخدام جميع أنواع البطاقات، بالإضافة الى تعميم استخدام خدمة رمز الاستجابة السريعQR Code من خلال نقاط البيع والتجارة الإلكترونية. وتشمل هذه الخدمات أيضاً توفير خدمة التقسيط لحاملي البطاقات الائتمانية من بنك مصر.

وصرح إيهاب درة، رئيس قطاع التجزئة المصرفية والفروع ببنك مصر، أن البنك يسعى دائما إلى التعاون مع كبريات شركات التقنية المالية والدفع الإلكتروني بهدف إطلاق خدمات تكنولوجية حديثة تستهدف مختلف شرائح العملاء، وذلك بهدف دعم الجهود الحثيثة التي تبذل على جميع الأصعدة لتعزيز الشمول المالي في البلاد والذي يعد توجهاً رسمياً واستراتيجياً للدولة، والذي يساهم بدوره في نمو معدلات استقطاب شرائح المجتمع المختلفة من خلال إدراج خدمات تكنولوجية مستحدثة بالشراكة مع كبرى شركات الدفع الإلكتروني، وتعد الشراكة مع شركة “جيديا” لدعم سبل المدفوعات الإلكترونية خطوة لدفع جهود الشمول المالي، نظرا للدور الحيوي الذي يمثله الشمول المالي وما له من آثار ايجابية على تعظيم معدلات النمو الاقتصادي والتنمية الاجتماعية.

من جانبه، قال أحمد نادر، المدير العام لشركة “جيديا” في مصر: إننا سعداء للغاية بشراكتنا مع بنك مصر الذي يعد من البنوك الرائدة في مجال الدفع الإلكتروني في مصر، والتي تمثل إحدى الأسواق الحيوية والواعدة بالنسبة لنا. ولقد استطاعت “جيديا” منذ تأسيسها أن تتبوأ مكانة متميزة في مجال توفير حلول المدفوعات الرقمية، وخدمات نقاط البيع، وحلول إدارة الأعمال للمؤسسات المالية والمنشآت الصغيرة والمتوسطة على امتداد جميع القطاعات الاقتصادية. وهي اليوم توفر خدمات الدعم لشبكة تضم أكثر من 600 ألف من أجهزة نقاط البيع وأجهزة الصراف الآلي، ونحن على ثقة من أن هذه الاتفاقية ستسهم في تعزيز وجودنا في مصر والمنطقة وتسهم في دفع عجلة النمو في قطاع خدمات الدفع والتجارة الإلكترونية في جمهورية مصر العربية”.

وأضاف أحمد مجدي رئيس القطاع التجاري لشركة “جيديا” في مصر: “تسعى “جيديا” للإسهام في نمو سوق الدفع الإلكتروني في مصر من خلال توفير حلول شاملة لمعالجة المدفوعات الالكترونية وخدمات نقاط البيع تتسم بالسرعة والسلاسة والأمان، مما يتيح للتجار والمنشآت الصغيرة والمتوسطة المرونة اللازمة لإدارة عملياتهم بكفاءة وفعالية، وتوفر في الوقت ذاته لعملائهم حلولاً مبتكرة تناسب احتياجاتهم ومتطلباتهم المتنوعة.

هذا وتوفر “جيديا” مجموعة شاملة من الخدمات في مجال التجارة الإلكترونية وحلول الدفع الإلكترونية وحلول إدارة الأعمال للتجار والمنشآت الصغيرة والمتوسطة، وهي تتضمن منظومة متكاملة من أحدث التقنيات وأجهزة الدفع الذكية لتلبية احتياجات قطاع التجزئة والمطاعم، بالإضافة إلى منح رواد الأعمال والتجار عبر المواقع الإلكترونية مجموعة متكاملة من خدمات التجارة الإلكترونية، بداية من انشاء الموقع الإلكتروني الخاص بهم، ودمج بوابة الدفع مع موقعهم الإلكتروني الحالي، وإمكانية قبول المدفوعات عن بعد من أي مكان في العالم عبر روابط دفع إلكترونية.

من جهته، قال معتز مطاوع، مدير عام الادارة المركزية للمدفوعات والقنوات الالكترونية ببنك مصر، ان البنك قد حقق قفزة في نشر نقاط البيع حيث ارتفع عددهم من 19 ألف إلى 167 ألف نقطة بيع في ديسمبر الماضي بتعاملات بلغت قيمتها نحو 18 مليار جنيه خلال 2020. وعلى مستوي الخدمات الأخرى فإن بنك مصر يحتل المركز الأول في معاملات الدفع من خلال رمز الاستجابة السريع QR Code بحصة سوقية بلغت 40% من المعاملات الشهرية، وعلى مستوى التجارة الإلكترونية E-Commerce، فقد حقق بنك مصر أعلى معدل نمو في سوق خدمات التجارة الإلكترونية، كما يتبنى البنك في استراتيجيته خلال الأعوام القادمة العمل على دعم التكنولوجيا المالية Fintech بهدف تقديم خدمات مصرفية ومالية متميزة لتمكين شرائح مجتمعية أكثر من الحصول على الحلول المالية الملائمة لها. ومن الجدير بالذكر انه تم تحقيق اعلي معدل نمو لمعاملات ال E-commerce في سنة 2020 لبطاقات بنك مصر.

هذا ويسعى بنك مصر دائماً لدعم جهود التحول الرقمي من خلال توفير الحلول الإلكترونية للتسهيل على العملاء، بما يسهم بصورة أكبر في تقديم الخدمات المصرفية والمالية بصورة ميسرة ومتطورة، ويعمل البنك على تعزيز تميز خدماته والحفاظ على نجاحه طويل المدى والمشاركة بفاعلية في الخدمات التي تلبي احتياجات عملائه، حيث أن قيم واستراتيجيات عمل البنك تعكس دائماً التزامه بالتنمية المستدامة والرخاء لمصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى