التكنولوجيا الناشئة

“المدفوعات السعودية” تعتمد منصة “HPS” لتطبيق تقنية “كيو آر كود” للمدفوعات الإلكترونية

لتعزيز انتشار المدفوعات الإلكترونية في عموم المملكة العربية السعودية ولتقليص الاعتماد على النقود، تم تعيين شركة “هايتك بيمنتس سيستمز” (“اتش بي إس” HPS) من قِبل “المدفوعات السعودية”، وهي شركة تابعة مملوكة بالكامل لمؤسسة النقد العربي السعودي (ساما)، من أجل توفير منصة موحدة لتطبيق تقنية “كيو آر كود” (QR) لتمكين البنوك وموفري المحافظ المالية وشركات التكنولوجيا المالية، “الفنتك”، من التعامل مع بعضها البعض بشكل سلس من خلال منصة قابلة للتشغيل البيني. وتأتي هذه الخطوة كجزء من الشراكة بين “المدفوعات السعودية” و”إتش بي إس”، وهي تهدف لدعم التطوير المتواصل لبيئة الدفع الإلكتروني في المملكة.

يشكل طرح شيفرة تقنية “كيو آر كود” (QR)  خطوة هامة نحو توفير تجربة ثابتة ومتطابقة بالنسبة للتجار والمستهلكين على حدّ سواء، وكذلك ضمان التشغيل البيني وتقبل المدفوعات الآمنة في البلاد. والهدف هو تطوير بيئة مدفوعات متكاملة تسمح لكل الأطراف من الاستفادة من بيئة مدفوعات مفتوحة ترتكز على أحدث معايير المراسلة المالية، أي معيار الآيزو 20022. وهذا يعني أن التجار والعملاء من الأفراد وموفري الخدمات سيكونون موصولين ببعضهم البعض ليتمكّنوا من إنجاز المدفوعات باستخدام نفس الشيفرة بصرف النظر عن موفر الخدمة أو المنصة.

تُمكّن شيفرة “كيو آر كود” (QR)  التاجر من تقديم طلب للدفع إلى المستهلك، حيث يستطيع المشتري بعد ذلك التحقّق من الطلب وإجراء عملية الدفع أو رفض الطلب. ويتوفّر الدعم لطرق متعددة من الدفع، كما يمكن أن تكون المعلومات في شيفرة “كيو آر كود” (QR) ثابتة كي تستخدم في عدة معاملات أو من الممكن أن تكون هذه المعلومات دينامية متغيّرة كي تستخدم في معاملة واحدة فقط.

يذكر أن تطوير نظام مدفوعات وطني يعتمد على شيفرة “كيو آر كود” (QR) ينسجم مع مبادرات برنامج تطوير القطاع المالي الهادفة لتحقيق التحوّل الرقمي ودعم ريادة الأعمال وتطوير التكنولوجيا المالية، بما يتماشى مع أهداف رؤية 2030 التي تنتهجها المملكة والسير قُدماً نحو تطوير مجتمع يعتمد على الدفع الإلكتروني بدل النقد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق