أخبار الوطن العربي

الرئيس الجزائري يوجه بتطوير الشبكة البريدية وفقا لأحدث المعايير الدولية

دعا رئيس الجمهورية الجزائرية السيد عبد المجيد تبون, الى ضرورة تدارك النقائص والاختلالات الخاصة بالشبكة البريدية لاسيما في مناطق الظل, وذلك من أجل توفير خدمات لفائدة المواطنين والمؤسسات والإدارات وفقا للمعايير الدولية, ـ حسب ما جاء في بيان مجلس الوزراء ـ المنعقد أمس الأحد.

واكد على أهمية مساهمة الاستثمارات الخاصة في قطاع البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية وتكنولوجيات الإعلام والإتصال وزيادة مساهمة هذا القطاع في الناتج المحلي الاجمالي وأهمية إيجاد حلول عملية لتطوير البريد بدءا بإعطاء الأولوية المطلقة لتحسين شبكة الانترنت وتعميم الألياف البصرية واستعمال سيارات متنقلة للخدمات البريدية في المناطق الريفية للتقليص من النفقات العمومية وتوفير فرص العمل للشباب.

كان وزير البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية الجزائري, ابراهيم بومزار قدم عرضا,ارتكز على خمسة محاور تتعلق بتوفير وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين لا سيما في مناطق الظل وتدعيم البنى التحتية والمساهمة في مجهود التنمية واستكمال الاطار القانوني والمؤسساتي المنظم للقطاع

وقال وزير البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية أنه سيتم تعزيز استخدام الألياف البصرية لتعميم الوصول إلى الانترنت ذات التدفق العالي والعالي جدا وربط مختلف المؤسسات الوطنية والمناطق الصناعية المتبقية بشبكة المواصلات السلكية واللاسلكية وكذلك من خلال التوسع في الاستفادة من الشبكات الخاصة بالهاتف النقال”.

واضاف أنه سيتم إعادة تنظيم الطيف الوطني للذبذبات إلى جانب إطلاق نشاط التجارة الإلكترونية وإعادة تنظيم مؤسسة بريد الجزائر وتبسيط الاجراءات المتعلقة بالعمليات المالية.

وتضمن عرض الوزيرمساهمة قطاع البريد والمواصلات في تنويع الاقتصاد الوطني من خلال تثمين الحظائر التكنولوجية وتشجيع ظهور نماذج جديدة للإستثمار وتطوير المحتوى الرقمي المحلي والخدمات عبر الأنترنت وتنفيذ النظام الوطني للتوقيع والتصديق الإلكترونيين وأخيرا التنسيق مع القطاعات المعنية لتحضير القانون الخاص المتعلق بالقواعد العامة للأمن السيبراني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق