التكنولوجيا الناشئة

الداخلية الإماراتية تعتمد خوذة ذكية لرصد المصابين بفيروس كورونا

تتيح قراءة المعطيات الحيوية عن بعد خمسة أمتار وتسهل عمل عناصر الدوريات

اعتمد الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير داخلية الإمارات تقنية الخوذات الذكية القادرة على رصد الأشخاص المحتمل إصابتهم بفيروس كورونا “كوفيد-19” وذلك على مستوى الفرق الشرطية المختصة بالدولة.

جاء ذلك خلال ترؤسه اجتماع مجلس السعادة والإيجابية بوزارة الداخلية عن بعد بحضور كافة أعضاء المجلس.

وكان الشيخ محمد بن طحنون آل نهيان رئيس مجلس وزارة الداخلية للابتكار قدم عرضا عن أهم الممارسات العالمية التقنية والمستخدمة في تعزيز الوقاية والحماية لتحقيق أعلى درجات الاستجابة والجاهزية في ظل ظروف انتشار الفيروسات والأوبئة، كما قدم عرضا تفصيليا ودراسة عن تقنية الخوذات فائقة الذكاء التي ترصد درجة الحرارة للأشخاص ميدانيا وذلك لاستخدامها من قبل الفرق الشرطية المختصة.

وسوف تستخدم الفرق الشرطية والدوريات هذه التقنية التي تتيح تشخيص حالات الأشخاص من مسافة آمنه، وبقدرات فائقة للتعامل مع الحشود والتجمعات البشرية لإعطاء قراءة تحليل بيانات حيوية، كما يمكنها وضع وقراءة رموز الاستجابة السريعة الـ”QR” ومزودة بكاميرات حرارية وأجهزة استشعار تمكنها من القدرة على التعرف على الوجوه وتخزينها والتعرف على لوحات المركبات إلى جانب خاصية الرؤية الليلية.

وتحرص وزارة الداخلية على استخدام أفضل التقنيات الحديثة وتوسيع مجالات الابتكار وتبني أحدث المنتجات لتحقيق استراتيجية الوزارة وتعزيز الإجراءات والتعليمات الوقائية التي اتخذتها دولة الإمارات العربية للحد من انتشار فيروس كورونا “كوفيد 19”.

وتتيح الخوذة الذكية قراءة عدد من المعطيات الحيوية عن بعد خمسة أمتار، وتسهل عمل عناصر الدوريات في الميدان من خلال أخذ القراءات المطلوبة والتعرف على الأشخاص من خلال ربطها مباشرة مع غرفة العمليات المركزية بالوزارة تقنيا لتقدم تقريرا سريعا وقدرة على المساعدة في اتخاذ القرارات المناسبة.

كما يمكن لهذه الخوذات قراءة درجة حرارة الأشخاص في ظل ظروف مناخية مختلفة وفي الهواء الطلق وفي بيئة معقدة عن طريق الإشعاع الحراري بدقة وبسرعة معتمدة على تقنية ذكية مع إطلاقها تنبيهات وتحذيرات صوتية بحسب حالة الشخص.

وتعد هذه الخوذات الذكية منظومة عمل قادرة على التعامل مع الحشود البشرية بمسح المنطقة كاملة من الشاشة وتزويدها بكافة القراءات ونتائج المسح الحراري لتقدم تحذيرا إذا تلقت بيان عن ارتفاع درجة حرارة فوق المعدل الطبيعي.

وفيما يخص وضع وقراءة “QR” رمز الاستجابة السريعة، فأنها تتيح مرونة للجهات الشرطية بالتعاون مع الجهات الصحية والمختصة في التعامل وتسجيل البيانات بدون أوراق ومن خلال مسافة آمنه، وتحديد القرار المناسب، وتمكن القراءة من اتخاذ خطوات متلاحقة ويمكن البناء عليها لتطبيق تعليمات الحجر الصحي، وتتميز هذه الخوذات ايضا بالصلابة والقوة والمتانة والقدرة على العمل الخارجي لمدة طويلة وذاكرات كبيرة وسريعة للتعامل مع البيانات والتخزين بدقة وبسرعة.

وام

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق