الأخبـار

“إيمرسون” تطرح “المؤشر السريع لقياس النضج الرقمي” لمساعدة الشركات على تحقيق أولويات التحول الرقمي”

أطلقت “إيمرسون” (Emerson)، إحدى الشركات العالمية الرائدة في مجال تكنولوجيا الأتمتة والبرمجيات، “المؤشر السريع لقياس النضج الرقمي” (Digital Maturity Quick Index)، وهو أداة قياس مجانية جديدة عبر شبكة  الإنترنت لتمكين الشركات المصنعة الساعية إلى الاستفادة من التقنيات الرقمية من إجراء عمليات التقييم الذاتي لمستويات النضج الرقمي، وتحديد الفرص لتحقيق أعلى عائد محتمل للاستثمار.

ويعتمد المؤشر السريع على العديد من أحدث نماذج النضج الرقمي، إلى جانب خبرة “إيمرسون” طويلة الأمد في مجال الاستشارات والشراكة مع العملاء في برامج التحول الرقمي.

ويعد “المؤشر السريع لقياس النضج الرقمي” أداة تشخيص تفاعلية تم تصميمها خصيصاً لمساعدة الشركات على قياس قدرتها التنافسية مقابل نظرائها في السوق.

وبالمقابل، تساهم هذه الأداة المبتكرة في الكشف عن أبرز المجالات المحتملة للتطوير والتحسين والاستثمارات التكنولوجية، وذلك من خلال تحليل التكاليف ومبادرات الأداء الرئيسية.

كما تقوم الأداة بتسجيل النضج التشغيلي عبر المجالات الرئيسية بما في ذلك الموثوقية، والطاقة والاستدامة البيئية، والإنتاج، والسلامة، والأمن، والأنظمة والبيانات، والفعالية التنظيمية. وستواصل “إيمرسون” على مدار الأشهر المقبلة تحسين وتطوير “المؤشر السريع لقياس النضج الرقمي”، مع التركيز على تقييم الاستدامة والتحليلات وإدارة البيانات.

وقال ناثان بيتوس، رئيس وحدة حلول الموثوقية التشغيلية لدى “إيمرسون”: “تقوم الشركات التي حققت أكبر قدر من النجاح بمواجهة تحدياتها ورؤية تحسينات الأداء القابلة للقياس من خلال إجراء تقييم شامل للحصول على صورة دقيقة عن جاهزيتها الرقمية.

ويعد “المؤشر السريع لقياس النضج الرقمي” الجديدة وسيلة مثالية لمساعدة ودعم العملاء في رحلتهم لتنفيذ خارطة التحول الرقمي التي تعالج تحديات محددة، فضلاً عن كونه أداة قابلة للتكيف مع متطلبات السوق وتوفر عائد أكبر على الاستثمار”.

ويعتمد “المؤشر السريع لقياس النضج الرقمي” بالأساس على خارطة طريق التحول الرقمي لـ “إيمرسون” مع مدخلات متممة مثل “نموذج النضج الرقمي للمصانع” (BioPhorum Digital Plant Maturity Model) و”مؤشر الجاهزية الصناعية الذكية” (Smart Industry Readiness Index).

وتجمع الأداة بين أهداف مالية وأخرى تجارية، ما يسمح للشركات إجراء مقارنة معيارية مع المنافسين لها في مجالات عملها والحصول على صورة واضحة عن المجالات التي يمكن أن يكون لبرامج التحول الرقمي التأثير فيها بصورة أكبر.

ويقدم مستشارو الخدمات المحترفون التابعون لشركة “إيمرسون”، والذين يتجاوز عددهم الـ 100 خبير، كافة الخبرات والمعارف والأدوات اللازمة لمساعدة العملاء على مراجعة أهداف التحول الرقمي الخاصة بهم، وبالتالي تطوير وتنفيذ الخطط المعتمدة على مدى السنوات المقبلة.  

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى